الحيوانات

معلومات عن طائر الكناري ستذهلك

طائر الكناري. هو من الطيور المغردة التي تتميز بلونها الأصفر الجميل. والحجم الصغير، والصوت الجميل الشادي، وسمي الكناري بهذا الاسم نتيجة وجوده وتعايشه في هذه الجزر الواقعة على المحيط الأطلسي قبالة الساحل الغربي لقارة إفريقيا، وهي الموطن الأصلي لهذه الطيور وفيه تعيش.

طائر الكناري

لمحبي عصفور الكناري تابع معنا مقالنا هذا لتستفيد بالمعلومات الهامة التي سوف نذكرها لك عن هذا الطائر الجميل.

طائر الكناري
طائر الكناري

أنواع طائر الكناري

إن من أنواع الكناري:

طيور الكناري البري أو الطائر الدوري: و هو بلون بني ويمكن أن يكون ممزوجا باللون الأخضر، وهو ينتمي لعائلة طائر ألفينك.

انتقل الكناري البري إلى دول أوروبا بوضعه بالاقفاص،وتم العمل على تحسين سلالاته فكان من أشهرها: طائر الكناري الألماني.

وهناك أنواع كثيرة من هذه الطيور تختلف عن بعضها كثيرا وتوجد هذه الطيور بألوان مختلفة، فمنها من يحمل اللون الزهري واللون البرونزي واللون الأسود واللون الأصفر المخضر والذي يميل للزرقة واللون الفضي.

طعام طيور الكناري

يحتاج الكناري في غذائه إلى أنواع كثيرة من العناصر الغذائية ومن الفيتامينات المختلفة والمعادن الهامة التي يحتاجها جسم هذا الطائر الجميل.

وهذه العناصر الغذائية تتوفر في الكثير من الفواكه وبعض أنواع الحبوب وجميع أنواع الحشرات والديدان، عندما يكون عصفور الكناري حرا طليقا.

أما طيور الكناري التي تعيش في الأقفاص، فيتم تقديم خلطات جاهزة لها من الحبوب التي تتكون من بذور الفجل واللفت والشوفان والكتان والسمسم والدخن والقنب وبذور الشوك.

فيحصل الكناري على غذاء كامل متكامل، ويمكن أن يضاف لطعامه أنواع أخرى من الخضروات، فهو يأكل أيضا الخس والهندباء والجرجير والفواكه.

طائر الكناري
طائر الكناري

تزاوج طائر الكناري – وما المدة التي يعيشها؟

يتم تزاوج الكناري بين الذكر والأنثى بوضع كل منهما في قفص منفصل قريبان من بعضهما، ويتركان لمدة أسبوع واحد حيث يبدأ الذكر بالتغريد والقيام بحركات كثيرة في القفص، حيث يكون ريشه قد اكتمل ولا يوجد فيه أية عيوب. فهذا دليل على أنه بمرحلة يكون فيها قادرا على التزاوج.

وأما الأنثى فتقوم بحركات كثيرة في القفص وتبادر الذكر بالتغريد، ويتم المبادلة بالتغريد فيما بينهما فإذا تمت هذه المبادلة فيصبحان جاهزان للتزاوج.

وفي هذه الحالة تبدأ الأنثى بتحضير عشهما من خلال القيام بجمع خيوط الصوف والخيش التي يتم وضعها في القفص للأنثى لتقوم بتحضير العش،وهو دليل على جاهزية الأنثى للتزاوج.

ثم يتم بعدها نقل الذكر إلى قفص الأنثى، وتبدأ بالبيض ويتراوح وضع البيض من أربع إلى خمس بيضات في الأسبوع، فترقد الأنثى على البيض لمدة 15 يوم، ثم يفقس البيض وتخرج الفراخ الصغيرة.

وتقوم الأم بإطعامها لمدة شهر واحد، وبعد أن يكتمل الريش على جسم الفراخ الصغيرة، تقوم الأم بالتقليل من إطعام فراخها تمهيدا لتركها تخرج من القفص، ثم تستعد الأم لوضع بيوض أخرى.

كما أنه من الجدير بالذكر أنه يعيش الكناري بمعدل خمس سنوات.

شاهد: معلومات عن طائر السمان 

حياة طائر الكناري

عصفور الكناري هو من الطيور النشطة والمرحة والجميلة جدا والتي تمتلك صوتا رائعا، فاقتناء طائر الكناري قد يكون يجلب التسلية والمتعة؛ لأنه لا يتطلب الكثير من العناية ولا يحتاج لمساحة كبيرة. فتتمتع هذه الطيور بأجسام يكسوها الريش الجميل وهي ذات أصوات عذبة وألوان رائعة.

تساعد على راحة الأعصاب والتخلص من الضغط النفسي، وهي طيور اجتماعية تعيش أغلب الأحيان في أعشاش على شكل مجموعات، وكل زوج من هذه الطيور يدافع عن منطقته الصغيرة داخل العش.

لبيض عصفور الكناري لون شاحب وأزرق اللون أو مائل إلى اللون الأخضر، وتتخلله بعض العلامات والدلائل باللون الأحمر والبنفسجي.

طائر الكناري
طائر الكناري

تعايش طائر الكناري مع الإنسان

كثيرا ما يقوم الإنسان بتربية طيور الكناري في منزله، ويراعي في هذه التربية.

  1. أن يكون القفص واسعا ونظيفا.
  2. أن يتم تعليق القفص في مكان هادئ ومرتفع عن الأرض.
  3. يجب أن يكون الشخص منتبها إلى درجة الحرارة لتكون معتدلة.
  4. يجب أن لا يوضع القفص في مكان مشمس وحار؛ لأن حرارة الشمس القوية قد تساهم بالقضاء على جميع طيور الكناري الموجودة في القفص.
  5. ضرورة وجود الماء بشكل دائم داخل القفص.
  6. تقديم البيض المسلوق والطعام والفواكه كالتفاح والعنب وبذور السمسم واللفت والشوفان والجرجير.

تابعنا على أخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!